مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

مواطنة تشكو ظلم نافذين لها ومماطلة وزارة الإسكان في قطعتها الأرضية (فيدو)

12 أبريل, 2018 - 17:26
من اليمين منزل جيران بنت سيدي محمد حيث يقع باب سلالمهم  وجزء من صالونهم في قطعتها الأرضية حسب قولها

الأخبار (نواكشوط) – شكت المواطنة عيشة بنت سيدي محمد ولد الداه ماقالت إنه ظلم ممنهج تعرضت له من قبل جيران لها وبمساعدة نافذين في سلبها قرابة أربعة أمتار من قطعتها الأرضية التي تسكنها بحي تنسويلم منذ سنة 1987 وتحمل القطعة الرقم 208 IE3-055 وفق ما صرحت به للأخبار.

 

وقالت بنت سيدي محمد إن وزارة الإسكان والعمران والإستصلاح الترابي هي  الأخرى شاركت في هذا الظلم عبر تأجيلها في  تنفيذ أوامر حاكم مقاطعة عرفات الذي اطلع على الوصل الذي تحمله بنت سيدي محمد وأعطى  أوأمره مدير وكالة التنمية الحضرية ADU  برفع الظلم عنها.

 

 

وأضافت بنت سيدي محمد أن لجنة من الوكالة قدمت للمكان المتنازع عليه وشرعت في تنفيذ القرار قبل أن تغادر بعد تلقيها اتصالا بتأخير التنفيذ، مشيرة إلى أن قرارا من الوزيرة أمال بنت مولود صدر بعد ذلك بإلغاذ التنفيذ وإبقاء بنت سيدي محمد في الحيز الذي تسكنه وهي مساحة 12-6،30سم بعد سلبها 3أمتار وسبعين سنتمترا من قطعتها الأرضية من قبل جيرانها بعد شرائهم لللقطعة الملاصقة لها سنة 1997 من زوج أختها أي بعد عشر سنوات من سكنها القطعة.

 

وناشدت بنت سيدي محمد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بالتدخل العاجل لرفع الظلم عنها وإعطائه الأوامر للمصالح المعنية بإرجاع حقها.