على مدار الساعة

 

البوليساريو تحتفي بالذكرى الـ 45 لإعلان الكفاح المسلح

22 مايو, 2018 - 11:38
الرئيس الصحراوي رفقة وزير الدفاع وقائد الناحية العسكرية الثانية خلال الاستعراض العسكري ـ (الأخبار)

الأخبار (تيفاريتي/ الصحراء الغربية) ـ احتفت جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب "البوليساريو" الأحد بمرور 45 عامًا على إعلانها عن بدء الكفاح المسلح ضد الاستعمار الإسباني في 20 مايو 1973 ، وذلك في احتفالات أقامتها بمقر الناحية العسكرية الثانية في تيفاريتي.

 

واستعرضت جبهة البوليساريو تشكيلات من القوات العسكرية التابعة لها، إضافة إلى عروض حول جاهزيتها القتالية وقدراتها على التصدي لعصابات التهريب والجريمة المنظمة في الأراضي التي تسيطر عليها.

 

كما شارك في الاحتفالات المخلدة للذكرى تلاميذ بالمدارس الابتدائية وممثلون عن بعض البلديات التابعة للبوليساريو في تيفاريتي وامهيريز وابير تيغيسيت وبير لحلو .

 

وقال الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي إن إعلان الكفاح المسلح ضد الاستعمار كان "حدثًا مفصليا ومنعطفا حاسما في تاريخ الشعب الصحراوي"، متحدثا عن ظروف معقدة عاشها الصحراويون الذين فرض عليهم الاستعمار الإسباني "العيش في ظل التخلف والجهل والتفرقة بكل صنوفها".

 

وأضاف غالي أن القضية الصحراوية حققت انتصارات عديدة ومتلاحقة خلال السنوات الأخيرة، مشيدًا بدور الاتحاد الإفريقي الذي أظهر كل الصرامة في موقفه المبدئي بشأن تصفية الاستعمار، بحسب تعبيره.

 

ووصف الرئيس الصحراوي جيش البوليساريو بـ "الشجاع المصمِّم والمنظم العصري المتأهب لكل الاحتمالات، الذي يتدعّم، باستمرار، بالتكوين والتدريب ودفعات الشباب"، مشيرا إلى أن للشعب الصحراوي أن يفخر بجيشه.

 

وجرت الاحتفالات المخلدة لذكرى إعلان الكفاح المسلح بحضور عدد من الدبلوماسيّين من إفريقيا وأوروبا وأمريكا الجنوبية، إضافة إلى مناصرين للقضية الصحراوية وممثلين عن وسائل إعلام إقليمية ودولية.