على مدار الساعة

 

حزب الفضيلة يستضيف الطيف السياسي في إفطار رمضاني

12 يونيو, 2018 - 01:34
قادة أحزاب الأغلبية والمعارضة على منصة الإفطار الليلة (الأخبار)

الأخبار (نواكشوط) – استضاف حزب الفضيلة مساء الاثنين الطيف السياسي الموريتاني في إفطار أقامه بمناسبة ليلة 27 رمضان، وحضر الحفل رؤساء أحزاب من الأغلبية والمعارضة بشقيها المعارض، والمقاطع.

 

وأكد رئيس الحزب عثمان ولد الشيخ أحمد أبو المعالي أهمية هذه اللقاءات التي تتم بين مكونات الطيف السياسي، حتى ولو كانت في مناسبات غير سياسية، مذكرا بأن حزبه دأب على تنظيم هذه الإفطار في هذه المناسبة المباركة.

 

ودعا ولد الشيخ أحمد أبو المعالي إلى تغليب الحوار والاتفاق، وتجنيب البلاد ما وقعت فيه بلدان أخرى من انزلاق نحو العنف، مستعرضا محطات من الحوارات السياسية التي نظمت في البلاد خلال السنوات الأخيرة، أو المبادرات التي أطلقت لذلك الهدف.

 

وتوقف مع ولد الشيخ أحمد أبو المعالي مع تجربة الحوار السري الذي أجرته الأغلبية مع المنتدى قبل فترة وجيزة، مشيرا إلى أن السر لا يضر العمل الصالح، والجهر لا ينفع العمل غير الصالح، مثنيا على جهود مفاوضي الأغلبية خلال هذه اللقاءات، معبرا عن أسفه لفشلها.

 

وشدد ولد الشيخ أحمد أبو المعالي على ضرورة الاتفاق – حتى ولو من دون حوار – على أن تكون الانتخابات القادمة شفافة ونزيهة، وهادئة في الوقت ذاته.

 

وخلال الإفطار قدم فضيلة الشيخ محمد فاضل ولد محمد الأمين كلمة عن فضل ليلة القدر، موضحا الحكمة من إخفائها، وذلك لزيادة العمل الصالح، والبحث عنها في ليالي العشر الأخيرة من رمضان، وفي الوتر.

 

وذكر فضيلة الشيخ محمد فاضل بأن من صادف ليلة القدر عشر مرات سيكون لديه عبادة تعدل عمر نبي الله نوح عليه السلام، مشددا على ضرورة الحرص على الاستزادة من الخير، وصيام رمضان إيمانا واحتسابا، وكذا قيامه إيمانا واحتسابا من أجل غفران ما تقدم من الذنوب.

 

وحضر حفل الإفطار عدد من أعضاء السلك الدبلوماسي، فيما حضره عدد من السياسيين من بينهم نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية اجيه ولد سيداتي، ونائب رئيس منتدى المعارضة يحي ولد أحمد الوقف، وزعيم المعارضة الديمقراطية الحسن ولد محمد، ورئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد، ورئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير، ورؤساء عدد من الأحزاب الموالية والمعارضة بموريتانيا.

 

ـــــــــــــــــــــــــ

- يمكنكم متابعة كلمة رئيس الحزب بالضغط هنا، وكذا كلمة الشيخ محمد فاضل بالضغط هنا، أو زيارة صفحة الأخبار على فيسبوك