على مدار الساعة

وفاة ممرضة أصيبت يجلطة قبل أيام أثناء عملها في الشيخ زايد

14 يونيو, 2018 - 16:52
وصل عن أحد المبالغ التي دفعها العمال عن زميلتهم التي أصيبت بجلطة أثناء عملها

الأخبار (نواكشوط) – توفيت اليوم الخميس بنواكشوط الممرضة حليمة بنت إبراهيم، وذلك بعد أيام تلقيها العلاج من جلطة دماغية تعرضت لها أثناء مزاولتها لعملها في الحالات المستعجلة بمستشفى الشيخ زايد في نواكشوط.

 

وسقطت بنت إبراهيم على بلاط المستشفى يوم الاثنين 04 يونيو الجاري وذلك إثر إصابتها بجلطة دماغية، وقد رفضت إدارة المستشفى منحها غرفة خاصة مما اضطر الكادر الطبي العامل وقتها من أطباء وممرضين لجمع تبرعات لاقتناء الغرفة الخاصة.

 

وانتقد عدد من الأطباء – حينها – تعاطي إدارة المستشفى مع الممرضة، وكتب الدكتور المختار ولد وديه على صفحته في فيسبوك "بعد الكثير من الجهد والكد في العمل، تسقط الممرضة حليمة مغشيا عليها، يسارع زملاؤها من أطباء وممرضين لإسعافها، ليجدوا أنها أصيبت بجلطة دماغية".

 

وأردف: "طلبوا حجز غرفة لها، فلها الأسبقية من جهتين؛ فهي عامل في القطاع الصحي، وفي ذات المستشفى، لكن يأتي رد المستشفى بالرفض قائلين: يجب أن تدفع قبل أن نجد لها غرفة؟؟!!".

 

 

وأضاف ولد وديه أنه الطاقم الصحي تكفل "بجميع تكاليف سكانير والرعاية الصحية، وذلك من أموالهم الخاصة".

 

وأكد أن هذه "ليست الحالة الأولى، ولن تكون الأخيرة"، مردفا أن هذا يجعل "مطلب الأطباء المضربين بمجانية الحالات الاستعجالية أمرا ملحا، ولا مناص منه!".