على مدار الساعة

 

منسحبون من الحزب الحاكم ينضمون للتكتل

21 يوليو, 2018 - 19:55
المنسحبون من الحزب الحاكم في صورة جماعية مع قيادات بحزب التكتل مساء اليوم (الأخبار)

الأخبار (نواكشوط) – أعلن منسحبون من حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بينهم عضو في المجلس البلدي ببلدية شكار بولاية البراكنة انضمامهم لحزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض.

 

ونظم الحزب نقطة صحفية بالمناسبة في مقره المركزي تحدث خلالها المستشار البلدي ببلدية شكار، باسم المجموعة المنضمة، مؤكدا أنهم قرروا الانسحاب من حزب الاتحاد من أجل الجمهورية والانضمام لحزب تكتل القوى الديمقراطية.

 

نائب رئيس حزب التكتل محمد محمود ولد أمات رحب بالمجموعة، مؤكدا أن الحزب حزب مؤسسات، وأنهم الآن بانضمامهم أصبحوا هم التكتل، والتكتل هم، مردفا أنهم اختاروا اللحظة المناسبة، والتوقيت المناسب، والمكان المناسب.

 

واعتبر ولد أمات أن انضمام المجموعة القادمة من أشابور في ولاية البراكنه للحزب يدل دلالة قطعية على مستوى أخلاقهم وقيمهم، ونوعية طموحهم للبلاد.

 

ووصف ولد أمات موريتانيا بأنها تمر بظرفية صعبة جدا، مشددا على أنها أصعب من وضعيتها 1992، ومن وضعيتها 1997، ومن كل الظروف التي مرت بها خلال الأحكام العسكرية التي تعاقبت عليها، معتبرا أن ذلك فرض على الحزب المشاركة في الانتخابات في ظروف خاصة إقليميا، ووطنيا، وحزبيا.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

- لمتابعة المؤتمر الصحفي اضغطوا هنا أو زوروا صفحة الأخبار على فيسبوك