مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

الرئيس البيساوي يطلب وساطة موريتانية لحل أزمة بلاده

8 فبراير, 2017 - 12:22

الأخبار (نواكشوط) أفادت مصادر للأخبار، أن رئيس غينيا بيساو جوزيه ماريو فاز، الذي وصل نواكشوط مساء أمس الثلاثاء في زيارة أعلن أنها زيارة عمل، قد طلب وساطة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لحل الأزمة السياسية بغينيا بيساو.

 

وبحسب المصدر، فإن الرئيس الغينا بيساوي، طلب الوساطة الموريتانية، بعد فشل وساطة الرئيس الدوري للاتحاد الإفريقي، آلفا كوندا، بعد اتهامه من طرف بعض أطراف الأزمة السياسية في البلاد بالانحياز للرئيس جوزيه ماريو فاز.

 

وتعيش غينيا بيساو أزمة سياسية ودستورية منذ شهر أغسطس 2015 بين رئيس البلاد جوزي ماريو فاز، وأغلبيته البرلمانية، إثر إقالة رئيس الوزراء السابق دومينغو سيموس ابريرا وحكومته.

 

وقد عين جوزي ماريو شهر يونيو عام 2016 باسيرو جا رئيسا للوزراء خلفا لدومينغو سيموس، قبل أن يقيله ويعين في شهر نوفمبر من ذات العام عمارو سيسوغو أمبالو، لكن نواب الجمعية الوطنية رفضوا استقباله، وبذلك لم تحظ السياسة العامة للحكومة، وميزانية الدولة بعد بمصادقة الجمعية الوطنية.

 

وينتقد نواب الجمعية الوطنية في غينيا بيساو إقالة رئيس الوزراء السابق دومينغو سيموس ابريرا، ويعتبرونها منافية للقانون والدستور، كما يعتبرون أي حكومة تأتي بعدها فاقدة للشرعية.