مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

25 فبراير تدعو القضاء للتحقيق في اتهام الحكومة لها بالعنف

10 مارس, 2017 - 18:41

الأخبار (نواكشوط) ـ دعت حركة 25 فبراير الشبابية، القضاء إلى التحقيق في اتهام وزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية محمد الأمين ولد الشيخ لها بالعنف ضد متظاهري 07 مارس الجاري.

 

وأضاف بيان صادر عن الحركة مساء اليوم الجمعة 10 مارس 2017، أن نشطاءها الذين حضروا لتظاهرة 7 مارس لم يكونوا يحملون سوى "كاميرات لتوثيق عنف النظام، أو وسائل لمساعدة المتظاهرين على تخفيف آثار القمع الهمجي: (خل التفاح، كوكا..الخ)".

 

وأكد البيان أنه تم توثيق حضور نشطاء حركة 25، داعيا المعارضين الذين حضروا "للإدلاء بشهاداتهم لإنصافنا".

 

وأوضحت الحركة في بيانها أنه "خلال السنوات الست من أنشطتنا لم تسجل أي حالة عنف مارسناها، حتى عندما تواجهنا قوات أمن النظام بأبشع وسائل العنف والعنجهية والتنكيل. ولم يأت اليوم الذي نتخلى فيه عن هذا الأسلوب الذي أنفقنا فيه أعمارنا وجهودنا لتكريسه وتعليمه للمحتجين".

 

واتهمت الحركة الشبابية الوزير ولد الشيخ بأنه اختلق "قصة من وحي خياله"، واصفة إياه بأنه مكلف بتبرير تجاوزات السلطة و"عنفها الهمجي اتجاه متظاهرين سلميين خرجوا يوم السابع من مارس 2017 للتعبير عن رأيهم في مهزلة ما سمي بالتعديلات الدستورية".

 

وكان ولد الشيخ قد اتهم حركة 25 فبراير، بأنها المسؤولة عن رمي المشاركين في مهرجان السابع من مارس بالحجارة، مؤكدا أن أعضاء منها أحضروا الحجارة ووجهوها تجاه المعارضة بدل الشرطة، مشيرا إلى أن الأخيرة لا تستخدم الحجارة في العادة.