مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

الحزب الحاكم ينظم قافلة طبية لمرضى العيون

19 يونيو, 2017 - 13:44

الأخبار (نواكشوط) – نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا قافلة صحية لمرضى العيون أمس الأحد، وذلك ضمن الأنشطة التي ينظمها بمناسبة شهر رمضان في مقاطعات نواكشوط.

 

وحسب إيجاز من الحزب تلقت الأخبار نسخة منه فقد حددت المنسقية الطبية مركز مكافحة العمى بالحي الساكن في دار النعيم مكانا توافد إليه المرفوعون من شتى أنحاء العاصمة، وبلغ عدد المرفوعين من مرضى العيون 153 حالة .

 

وبدأ الفريق الطبي عمله السابعة صباحا، وتم توزيع الحالات المعروضة عليه إلى:

- 70 حالة تم توجيههم لاستلام النظارات.

- 20 حالة وجهت للعمليات.

- 17 متابعة عمليات مستقبلية.

- ثلاث حالات خاصة جدا تكفل بها الطاقم الطبي للحزب.

فيما تمت معاينة البقية من الأخصائيين وصرفت لهم مجموعة من الأدوية، تم تسليمها لهم في الحال من طرف اللجنة الحزبية.

 

وتولى الإشراف على تنسيق عمل القافلة الطبية في مرحلتها الثانية وتوجيه الحالات للأخصائيين، الدكتورة أم الفضلي منت الصادق ، في حين باشر الفريق الطبي المتخصص في أمراض العيون إجراء الفحوصات والعلاج وضم الفريق الطبي كلا من:

- البروفسور عبد الله ولد منيه.

- البروفسور محمد ولد جدو.

- البروفسور محمد سالم ولد محمد فال.

 

إضافة لطاقم من الأطباء والفنيين والمساعدين.

 

وقال الحزب إن عملية معاينة مرضى العيون جاءت في إطار استمرار عمل القافلة الطبية التي أضيفت هذه السنة للعملية الرمضانية التي دأب الحزب على تنظيمها منذ ثلاث سنوات خلت، المستفيدون ثمنوا العملية وأشادوا بالأدوار التي تقوم بها البعثات الحزبية تمشيا مع توجيهات رئيس الحزب الأستاذ سيد محمد ولد محم.