على مدار الساعة

رئيس ائتلاف الأغلبية: الاستفتاء ليس نهاية المطاف وعلينا الجلوس جميعا (فيديو)

16 يوليو, 2017 - 15:53
الرئيس الدوري لائتلاف أحزاب الأغلبية ورئيس حزب الفضيلة عثمان ولد الشيخ أحمد أبي المعالي خلال خطابه أمس في قصر المؤتمرات

الأخبار (نواكشوط) – وصف الرئيس الدوري لائتلاف الأغلبية ورئيس حزب الفضيلة عثمان ولد الشيخ أحمد المعالي الاستفتاء على تعديل الدستور بأنه "ليس هو نهاية المطاف"، مضيفا أيا كانت نتيجة الاستفتاء "لا بد من جلوسنا واستماع بعضنا إلى بعض".

 

وأضاف ولد الشيخ أحمد أبي المعالي خلال كلمة له أمس السبت في افتتاح ملتقى تحسيسي حول استفتاء 05 أغسطس منظم من اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تنفيذ نتائج الحوار أن علينا أن "نعمل خلال الاستفتاء عمل من ينتظر ما بعد الاستفتاء".

 

وأردف: "ينبغي أن نعمل على أنه بعد الاستفتاء.. وأيا كانت النتيجة.. فلا بد من جلوسنا واستماع بعضنا إلى بعض.. لنصل إلى رأي متفق عليه.. في تسيير البلد".

 

وأشار ولد الشيخ أحمد إبي المعالي إلى أن اللجنة أعدت وثيقة مرجعية في الخطاب خلال حملة التعديلات الدستورية، وتضمن مبادئ حول تسيير الخلاف، مذكرا بأن الحوار الذي أنتج هذه التعديلات حصل بين الأغلبية وبعض أحزاب المعارضة، بينما بقي طيف آخر لم يشارك في هذا الحوار.

 

وعرف الملتقى تقديم عرض حول الحجج والمبررات المتعلقة بالتعديلات الدستورية، تركز حول دوره فيما وصفه العرض بتوطيد وتعميق وتطوير المكاسب الديمقراطية للبلاد وصيانة الوحدة الوطنية واللحمة الاجتماعية وترسيخ ثقافة المواطنة وإنضاج الممارسة الديمقراطية من خلال ترقية النهج الهادئ في إدارة التناقضات واعتماد الحوار كمنهج مبدئي للممارسة السياسية.

 

كما عرف الملتقى تقدم كلمات من رئيس اللجنة الوزير الأمين العام للرئاسة سيدنا عالي ولد محمد خونه، وممثل أحزاب المعارضة رئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد.