على مدار الساعة

المعارضة بنواذيبو تتظاهر رفضا للتعديلات الدستورية (صور)

16 يوليو, 2017 - 21:45
جانب من حضور قادة تنسيقية المعارضة مساء اليوم في نواذيبو (تصوير الأخبار)

الأخبار(نواذيبو) - تظاهر المئات من أنصار تنسيقية المعارضة الدمقراطية في العاصمة الاقتصادية نواذيبو رفضا للتعديلات الدستورية ضمن أول مسيرة لهم في المدينة.

 

ورفع المحتجون الأعلام الوطنية ورددوا شعارات مناوئة للتعديلات الدستورية المزمع تنظيمها من قبل الحكومة في 5 أغسطس المقبل.

 

وصدحت حناجر المتظاهرين في المسيرة قائلين " مان زاركين" في مختلف محطات المسيرة التى انطلقت من الحنفية الخامسة صوب منصة الاستقلال الشهيرة في المدينة.

 

وقال الأمين العام لحزب المستقبل محمد السالك ولد ابراهيم إن النظام خرب مدينة نواذيبو بفعل ماأسماها ب"المنطقة المرة" والتى اكتوى فيها المواطنون وتجرعوا الأمرين وفق تعبيره.

 

ووصف القيادي المعارض التعديل الدستوري الحالي ب"الأحادي" وغير توافقي من قبل الطيف السياسي والشعب الموريتاني ، ويخدم مصالح الرئيس فقط حسب قوله.

 

بدوره نائب رئيس حزب تكتل القوى الدمقراطية محمد محمود لمات فقد اعتبر أن من بيته من زجاج ينبغي أن لايرمي الأخرين بالحجارة.

 

وقال ولد لمات إن النظام يسعى جاهدا إلى تمرير مهزلة تفتح الباب في المستقبل له بالفوضوية وبفعل مايشاء ، ويجب على الجميع الوقوف في وجهها وافشالها لإحباط مابعدها حسب تعبيره.

 

ورأى ولد لمات أن المعارضة دخلت بالفعل في الصراع مع النظام وفي حالة نجاح المهزلة فستتبعها مهازل أخرى ومخططات وفق وصفه.

 

بدوره فيدرالي حزب تكتل القوى الدمقراطية على مستوى المدينة المختار ولد الشيخ فقد اعتبر أن الحضور الجماهيري رسالة معبرة تماما لرفض السكان للتعديلات الدستورية التى ينوي النظام القيام بها.

 

بدورهم متدخلون من هيئات شبابية أعربوا عن رفضهم المطلق للتعديل الدستوري واعتبروا أنه يشكل نكسة حقيقية ، ومحاولة لتغيير رموز بلد طالما تعود عليها منذ ميلاد الدولة وفق تعبيرهم,