على مدار الساعة

 

لوحات الإشهار والخيم أبرز وسائل الدعاية في حملة الدستور

3 أغسطس, 2017 - 00:22

الأخبار (نواكشوط) - مع دخول حملة التعديلات الدستورية أسبوعها الثاني واقتراب التصويت على هذه التعديلات تتسابق الأحزاب و الكتل السياسية والداعمون لهذه التعديلات على وسائل دعائية مختلفة.

 

فقد عمد حزب الإتحاد من أجل الجمهورية في دعايته للتصويت على هذه التعديلات على نشر لافتات عرضت عليها أهم هذه التعديلات على كبريات لوحات الإشهار في العاصمة وغابت خيم الحزب بداية الحملة قبل أن تظهر بعض الخيم تحمل شعاره وسط هذا الأسبوع.

 

الخيم المنتشرة على جنبات الطرق والتي باتت قبلة بعض سكان نواكشوط في ليالي الحملات بعد أن أصبحت هذه الخيم مسرحا لسهرات فنية تدعو للتصويت على الدستور تعود أغلبيتها إلى أفراد من بينهم رجال أعمال و زوجات شخصيات سياسية ونافذين.

 

ويرى بعض القائمين على المبادرات الداعمة للدستور أن الإقبال على خيمهم كثر في الأسبوع الثاني من الحملة مؤكدين أن لهذه الخيم وسهراتها الليلية ومكبرات الصوت والصور المعروضة لأهم الإنجازات التي قام بها الرئيس دور في إنجاح هذه التعديلات.