على مدار الساعة

طوق أمني على مكان نزول ولد غده في روصو

10 أغسطس, 2017 - 14:46
مقر كتيبة الدرك في روصو، عاصمة ولاية الترارزة، ويقع المنزل المطوق في محطيها (الأخبار - أرشيف)

الأخبار (نواكشوط) – فرضت قوات من الشرطة والدرك طوقا أمنيا على منزل أصهار عضو مجلس الشيوخ ولد غده في روصو، حيث قرر المقيل بعد منعه من مغادرة البلاد إلى روصو.

 

وحسب مراسل الأخبار في روصو فقد أغلقت الشرطة الشوارع المؤدية للمنزل وبدأت التحقيق في هويات الداخلين إلى المنزل والخارجين منه.

 

كما منعت أجهزة الأمن الصحفيين من التصوير في المنطقة.

 

وقرر ولد غده المقيل في روصو في منزل يعود لأصهاره بعد منع الشرطة له من مغادرة البلاد صباح اليوم، وإبلاغهم له بالمنع من السفر.

 

وأكد ولد غده منعه من السفر صباح اليوم، مشيرا إلى أنه كان بهدف "إجراء فحوصات لمشاكل ضيق التنفس التي سببها استهدافي بالغاز مباشرة من شرطة ولد مكت"، مردفا أنه تمت مصادرة بطاقة تعريفيه دون وصل، كما رفضت فرقة الدرك تسليميه وصلا عن رخصة السياقة التي سحبتها منه.

 

واعتبر ولد غده في تدوينة على حسابه في فيسبوك "لم يبق لولد عبد العزيز إلا شطبي من سجلات الحالة المدنية"، مذكرا برفض وكيل الجمهورية في روصو تسليميه هواتفه التي رأى أنه الرئيس ولد عبد العزيز"اغتصبها بتسريب محتوياتها رقم تقديمي للأوامر القضائية بردها لي".

 

وأردف ولد غده: "لكن كل هذا لا يخيفني ولن يسكتني عن فضح الفساد وتعقب أموال الشعب التي تم الاستيلاء عليها وعن ما تم جمعه أيضا عبر استغلال النفوذ وأتعهد للموريتانيين برد كل الأموال المنهوبة ولو بعد حين".