مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

الخليل الطيب يطالب البرلمان العربي باعتبار أمريكا العدو الأول

11 ديسمبر, 2017 - 14:35
النائب البرلماني الموريتاني الخليل ولد الطيب

الأخبار (نواكشوط) – طالب النائب البرلماني الموريتاني الخليل ولد الطيب أعضاء البرلمان العربي باعتبار "الولايات المتحدة الأمريكية بعد إقدامها علي قرارها الأخير العدو الأول للأمتين العربية والإسلامية ولكل القضايا العادلة".

 

وقال ولد الطيب خلال كلمته في اجتماع البرلمان العربي المنعقد في القاهرة إن على الدول العربية استدعاء سفرائها المعتمدين لدى الولايات المتحدة الأمريكية، وسحب الودائع العربية من البنوك الأمريكية، مشددا على ضرورة أن تضمن هذه المطالب في بيان البرلمان، إضافة لدعوة صريحة للدول العربية التي تقيم علاقات دبلوماسية مع الكيان الصهيوني إلي قطع تلك العلاقات فورا والدعوة كذلك لتفعيل ثقافة المقاطعة للمنتجات الأمريكية.

 

ودعا ولد الطيب – وهو عضو في البرلمان الموريتاني وفي البرلمان العربي – للتأكيد مجددا "على أن فلسطين ستظل قضيتنا المركزية، وأنها البوصلة، وأن الدفاع عنها واجب العرب والمسلمين"، كما أن "الدفاع عن القدس والأقصى يتطلب القوة وقوة العرب في وحدتهم تفويت الفرصة علي أعداء أمتنا من الصهاينة الذين يسعون لجرنا لمسارات خاطئة".

 

وشدد ولد الطيب على أن "إسرائيل هي العدو الحقيقي للأمة لأن مشروعها نقيض لمشروعنا ولوجودنا ولمستقبلنا"، إضافة لـ"دعوة الفصائل الفلسطينية إلي إعادة بناء وحدتهم الوطنية علي قاعدة مقاومة العدو المحتل والتسليم بأن أمل التسوية قد مات لأنه كان مجرد وهم وسراب من أساسه".

 

وطالب ولد الطيب البرلمان العربي بـ"الدعوة لانتفاضة جديدة نصرة للقدس وإنهاء التنسيق الأمني الفلسطيني الإسرائيلي، وإعادة النظر علي الصعيد الرسمي في مفهوم الإرهاب بحيث يتم التفريق بينه وبين المقاومة العادلة والمشروعة للشعوب المظلومة، وإخراج القضية الفلسطينية والمقاومة من ملفات الصراع بين أنظمتنا العربية وبعض الدول الإسلامية، وابتعاد الفصائل الفلسطينية عن الارتهان والتخندق مع بعض الأطراف الإقليمية".