على مدار الساعة

 

أزيد من 60 شركة فرنسية بموريتانيا تشغل 3 ألاف شخص

23 يناير, 2018 - 11:53
السفير الفرنسي في موريتانيا جويل مامير

الأخبار (نواكشوط) – قال السفير الفرنسي في موريتانيا جويل مامير إن في موريتانيا " أزيد من ستين شركة فرنسية وفرع تابع لشركة موجودة في البلاد، وتنشط في قطاعات مختلفة، الطاقة، البناء، الخدمات اللوجستية، الخدمات المصرفية وغيرها؛ وقد أنشأت هذه الشركات 3000 موطن شغل مباشر لموريتانيا، وتعتمد عشرات آلاف الأسر على أنشطتها".

 

وشكر السفير الفرنسي في مقابلة مع الأخبار "السلطات الموريتانية على منحها الثقة لخبراتنا في دعم العديد من المشاريع الحديثة التي تعتبر أساسية لتنمية البلاد وخاصة في قطاعي الطاقة المتجددة والكهرباء".

 

وشدد السفير الفرنسي إلى أن الشركات الفرنسية "تمكنت من التكيف مع الجو التنافسي ودرايتها بما تفعل لا تزال موضع تقدير كبير"، معتبرا أنه "يجب النظر بطريقة أشمل إزاء تراجع الحضور الاقتصادي الفرنسي، ففي عالم المنافسة الحرة، من الطبيعي أن يظهر لاعبون جدد".

 

وتحدث السفير الفرنسي في المقابلة الشاملة عن الاستحقاقات القادمة في موريتانيا 2019، مشيرا إلى أن ""الأمر يرجع إلى شعب موريتانيا لاتخاذ قرار بشأن مستقبله"، مردفا أنه "يجب أن تكون الانتخابات فرصة لذلك".

 

وشدد على أنه يعتقد أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز قد أجاب على سؤال المأمورية الثالثة "بشكل علني"، مردفا أنه ليس "مخولا للتعليق على تصريحاته التي كانت صريحة في هذا الموضوع".

 

وتناولت الصحيفة تفاصيل عن موضوع القوة المشتركة لمجموعة دول الساحل، حيث توقع السفير أن يكون النصف الأول من العام 2018 حاسما في مسارها، كما تناولت المقابلة موضوع تنامي الحضور التجاري في الصيني في مناطق توصف إعلاميا بأنها مناطق نفوذ فرنسي.

 

وتناولت المقابلة مواضيع أخرى عديدة.

 

ـــــــــــــــــــــــــــ

- لقراءة نص المقابلة اضغطوا هنا، أو زوروا ركن مقابلات