مختارات من تويتر

جاري التحميل ...

على مدار الساعة

مائتا أسبوع "على درب الحقيقة"

10 مارس, 2018 - 15:26
الهيبة الشيخ سيداتي - المدير الناشر للأخبار

تصدر صحيفة الأخبار إنفو الأسبوع القادم عددها المائتين، أي مائتي أسبوع على درب الحقيقة، ومضمار الأشواك الموصول إليها.

 

هي في الحقيقة مناسبة تستحق وقفة ألخصها لكم في مفارقة، ونظرة، والتماس.

 

مفارقة..

خلافا للكثير من التجارب الإعلام حول العالم، ولدت الأخبار إلكترونية، وقاربت إكمال عقدها الأول وهي كذلك، وفي العام 2012 سبحت عكس التيار لتصدر أول عدد من صحيفتها الورقية، وكانت تهدف وراء ذلك لإعادة شيء من الحياة إلى صحافة تستحق أن تستمر، ولا شيء يخدم البقاء، ويضمن الانتقاء كالمنافسة.. دخلنا الصحافة الورقية بعد عقد من تصدر الإعلام الإلكتروني.

 

لم تكن الظروف المحيطة خادمة، ولا مساعدة، ولم تكن الأجواء مشجعة، ولا حتى "نظيفة"، لكننا خطونا خطوتنا الأولى بثقة، ثم واصلنا على الدرب.. إلى اليوم.. وسنستمر..

 

نظرة..

حين نلقي نظرة على مسار المائتي أسبوع نجد عددا كبيرا من التحقيقات غطت مجالات حيوية، وساهمت بشكل جاد في تصحيح اختلالات، وتفسير حوادث وظواهر كانت غامضة، تتبع مسار أحداث كانت متبانية.

 

من شبكات تزوير الأودية، وعصابات المخدرات، إلى الصفقات بأنواعها المتعددة، وطرقها المتشابكة.. ومن صراعات الأغلبية وتنافسها متعدد الأوجه، إلى اتصالات المعارضة من تحت الطاولة، ومؤتمرات أحزابها المتعثرة.. عناوين مواضيع تناولتها الأخبار خلال مسارها.

 

كما قابلت الأخبار كل صناع الرأي العام الوطني، من ساسة، ومثقفين، وفاعلين اجتماعيين، فكانت صفحاته عاكسة لكل موريتانيا بكل تنوعها.. وتجاوزت الحدود لترصد التطورات في المحيط الأقليمي من الصحراء إلى أزواد، ومن لكويره إلى غامبيا.. كان هدفنا، وتحدينا الأول – وسيظل - أن يكون القارئ الموريتاني في صورة ما يجري حوله، وأن يطالع مستجداته بكل صدق، وسرعة، وموضوعية.

 

التماس..

ندرك – يقينا – أن عملنا خلال هذه الأسابيع عرف عثرات، وطالته أخطاء، اكتشفنا بعضها في آنه وحاولنا تصحيحه، وفاتنا – بكل تأكيد – بعضها، وتلك طبيعية بشرية لازمة، وهذه فرصة لا تعوض لنلتمس منكم مساعدتنا في تصحيح أخطائنا، وفي الاستفادة منها، فنعم الصديق أنتم، والأخبار بكم تستمر وتتطور، وعليكم تعتمد.

 

نحن على استعداد للاعتراف بأخطائنا، وتصحيحها، وسنكون مسرورين وشاكرين لكل من يمنحنا جزءا من وقته من تفكيرها لينبها على خطإ ما، تقصير أو قصور ما، مقترح تطوير أو تجويد.. فلا تضنوا علينا بذلك، ولكم أن تحددوا الوسيلة الأمثل لذلك، بتعليق هنا، أو رسالة عبر الخاص، أو البريد، أو الواتساب، أو غيرها من الوسائل والوسائط التي ترونها أنسب لكم.

 

وستجد ملاحظاتكم، وانتقاداتكم، واقتراحاتكم مكانتها الرحبة في صدرونا أولا، وعلى صفحات الأخبار في عدد الأسبوع القادم الأربعاء 14- 03 – 2018.

 

نحن في انتظاركم.

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

تصادف التحضير للعدد 200 مع عودة ملف سبق وأن تناولته الصحيفة في عددها 21 بتاريخ: 13 – 03 – 2013، وهو ملف العفو الرئاسي عن مدانين في ملف المخدرات المعروف بـ"ملف ميني ولد السوداني، وولد الطايع وولد اكريميش". مناسبة عودة الملف للواجهة هو تسليم السنغال – مجددا – للفرنسي أريك والتير أميغان بعد سنوات من إطلاق سراحه من السجون الموريتانية.

 

نقلا عن صفحته على فيسبوك