اتهام وزيرة النفط السابقة في نيجيريا باختلاس أموال عمومية

الأخبار (أبوجا) ـ اتهمت السلطات النيجيرية وزيرة البترول السابقة دييزاني آليسون مادويك باختلاس أموال عمومية، خلال فترتها توليها حقيبة البترول في عهد الرئيس السابق غودلاك جوناثان.

 

وقد أدينت دييزاني باختلاس 153.3 مليون دولار خلال الحملة الوطنية النيجيرية للبترول، ودعتها السلطات إلى إرجاع المبلغ إلى الخزينة العامة للدولة.

 

وقد فتحت الوكالة الحكومية لمحاربة الفساد تحقيقا ضد دييزاني، حيث اتهمتها بدفع مبلغ 115 مليون دولار من عائدات البترول الوطنية إلى لجنة الانتخابات النيجيرية، "مقابل إعلان فوز غودلاك جوناثان في الانتخابات الرئاسية التي أجريت شهر مارس 2015" وفاز فيها الرئيس الحالي محمدو بخاري.

 

وقالت الوكالة إنها استجوبت في إطار التحقيق العديد من مسيري البنوك في البلاد، وأعضاء لجنة الانتخابات، إضافة إلى الأطر بشركات النفط المحلية.

 

وكانت وزيرة البترول السابقة دييزاني آليسون مادويك قد اعتقلت عام 2015 في لندن حيث كانت تتعالج من سرطان الثدي، في إطار تحقيق ابريطاني فيها بعد الاشتبه فيها ب"الفساد وغسيل الأموال".

 


الحمولة الزائدة أحد أسباب حوادث السير بموريتانيا

وزير الصيد الموريتاني: نرحب بالسنغاليين وفق ضوابط القانون