وابيضت عيناك من الحزن يا حلب (شعر)

سيدي ولد الأمجادسيدي ولد الأمجاد

آه  عليك  وآه  كيف أنتحب

والموت يبكي فدى عينيك يا حلب

 

يتيمة الدهر يا شهباء لا زمن

فيه المروءات لا خيل ولا عرب

 

ضمي عليك شظايا القلب واأسفي

وكفكفي من سخين الدمع يا حلب

 

مات الضمير وصار العار مفخرة

وعشعش الذل في الأوصال والجرب

 

فسامحينا إذا ضاعت مكارمنا

لا نحن نحن ولا التاريخ والنسب

 

وإنما  هي  ألقاب  مزيفة

كالهر يحكي انتفاخا ماله لقب

 

جاء المغول وذا هولاك يشرب من

بحر الدماء ومأساة الدنى حلب

 

وأين يهرب أطفال وأمهم

وأين يهرب من قصف المنون أب

 

لا ماء لا خبز إلا الموت يا حلب

ولا مفر من الصاروخ  يلتهب

 

عم الدمار وبيت العرب مجتمع

والنار تأكل عين الطفل يا حلب

 

يا نكبة العصر جف الحزن في شفتي

والحبر جف وجف الدمع يا حلب

 

وابيضت اليوم عينا والد كمدا

مذ دمرت حلب واها لها حلب 


النائب البرلماني ونائب رئيس الجمعية الوطنية الخليل ولد الطيب

منقبون عن الذهب:الجيش أذلنا ونطالب الرئيس بإنقاذنا