الحياة اللندنية: 4% من الموريتانيين عبيد

الأخبار (نواكشوط) ـ قالت صحيفة الحياة اللندنية إن 4% من الموريتانيين ما يزالون عبيدا، عازية الخبر للمؤشر العالمي للرق، قائلة في الوقت ذاته إن هيئات أخرى تقول إن نسبة الرق بموريتانيا تصل لعشرين في المائة من أصل السكان.

 

واعتبرت الصحيفة أن الحكومة الموريتانية ترفض الاعتراف بوجود الرق بموريتانيا، عازية للسياسي الموريتاني المعارض ورئيس حزب تواصل جميل منصور القول إن تجاهل مشكلة الرق نوع من المكابرة، والاعتراف بها جزء من الحل.

 

وتؤكد الصحيفة أن المشكلة ليست في ظاهرة الرق، معتبرة أن "الحراطين" يخوضون صراعا مريرا لمكافحة التمييز العنصري، وهو ما حدا بهم لإنشاء "الحر" 1978 للتمرد على أوضاعهم بحبس الصحيفة.

 


النائب البرلماني ونائب رئيس الجمعية الوطنية الخليل ولد الطيب

منقبون عن الذهب:الجيش أذلنا ونطالب الرئيس بإنقاذنا