"الأخبار إنفو" تخصص صفحتها الأخيرة للتضامن مع صحفيي الجزيرة

الصفحة الأخيرة من عدد يوم الأربعاء 25 يونيو 2014 من صحيفة "الأخبار إنفو"الصفحة الأخيرة من عدد يوم الأربعاء 25 يونيو 2014 من صحيفة "الأخبار إنفو"الأخبار (انواكشوط) – خصصت صحيفة "الأخبار إنفو" الصادرة عن وكالة الأخبار صفحتها الأخيرة من عدد يوم الأربعاء 25 يونيو 2014 للتضامن مع صحفيي الجزيرة الإنكليزية المعتقلين في مصر، حيث نشرت صورهم مصحوبة بعبارات تضامنية.

 

وتضمن الصفحة صور الصحفيين الثلاثة، وهم باهر محمد، وبيتر غريستي، ومحمد فهمي، وقد حكم على الأول بالسجن عشر سنوات، فيما حكم على الأخيرين بالسجن سبع سنوات.

 

وكتبت الصحيفة أعلى صور الصحفيين الثلاثة عبارات تقول: "لن تُسكتوا الصوت... لن تحجبوا الصورة... لن تغيبوا الحقيقة"، فيما كتبت أسفل الصور: "أن تكون صحفيا ليست جريمة".

 

وكانت محكمة مصرية قد أصدرت الاثنين حكما بإدانة الصحفيين الثلاثة، وهو الحكم الذي كان محل انتقاد عالمي واسع، حيث اعتبرت عشرات المنظمات الدولية والحقوقية الحكم صادما ومثيرا للقلق على مستقبل الصحافة بمصر وطالبت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بإطلاق سراح الصحفيين وإسقاط الأحكام. كما نُظمت عدة وقفات احتجاجية في الجزيرة ومؤسسات إعلامية أخرى في مختلف أنحاء العالم.

 


النائب البرلماني ونائب رئيس الجمعية الوطنية الخليل ولد الطيب

منقبون عن الذهب:الجيش أذلنا ونطالب الرئيس بإنقاذنا