تبرئة متهمين بالانتماء لـ"داعش" بموريتانيا

الأخبار (نواكشوط) ـ برأت محكمة الاستئناف اليوم الخميس 16 فبراير 2017، متهمين بالانتماء لتنظيم "داعش"، كانوا قد اعتقلوا خلال العام 2015 من مدينة واد الناقة، تزامنا مع زيارة كان يقوم بها الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز للمدينة.

 

وكانت محكمة الجنايات بولاية نواكشوط الغربية قد أدانت المتهمين بالانتماء لـ"داعش"، وحكمت بحبس اعل ولد اعبيد ثلاث سنوات نافذة، وعبد الرحمن ولد محمد الأمين سنتين نافذتين، وهو الحكم الذي ألغته محكمة الاستئناف اليوم حيث برأت المتهمين.

 

وألقي القبض على الشابين ولد اعبيد، وولد محمد الأمين من إحدى محاظر واد الناقة، تزامنا مع زيارة كان ولد عبد العزيز يقوم بها للمدينة ووجهت لهم تهمة الانتماء لتنظيم داعش، وأدينوا ابتدائيا بذات التهمة قبل أن تبرئهم محكمة الاستئناف اليوم.

 


الحمولة الزائدة أحد أسباب حوادث السير بموريتانيا

وزير الصيد الموريتاني: نرحب بالسنغاليين وفق ضوابط القانون