احتفالية موريتانية باليوم المغاربي للطفل

الأخبار (نواكشوط) انطلقت بنواكشوط الجمعة، الفعاليات المخلدة لليوم المغاربي للطفل وذلك بمباني فرع مركز الحماية و الدمج الاجتماعي للأطفال بدار النعيم بولاية نواكشوط الشمالية تحت شعار: نعم لمحاربة عمالة الأطفال.

 

وقالت وزيرة الشؤون الاجتماعية ميمونة بنت التقي، إن الحكومة تعمل على تنمية العمل المشترك بين البلدان المغاربية في مجال رعاية الطفولة وحمايتها لما يكتسيه من أبعاد حضارية وإستراتيجية.

 

ولفتت إلى ما سمته حرص نواكشوط على تعزيز التعاون المغاربي بصفة عامة و وضع السياسات و البرامج التنموية الخاصة بحماية الطفولة فضلا عن تحسين الإطار القانوني والتنظيمي و المؤسسي لحماية و نمو الأطفال بشكل خاص.

 

وتطرقت وزيرة الشؤون الاجتماعية الى  ما قالت إنها جهود مبذولة في مجال حماية الطفل في مختلف الوضعيات "تلك الجهود المعتمدة على تنفيذ نظام وطني لحماية الأطفال و إعداد إستراتيجية وطنية لحماية الطفولة مكن تنفيذُها حتى الآن من وضع 13 طاولة جهوية و 37 نظاما بلديا لحماية الأطفال، تعمل على تنسيق الجهود في مجال حماية الأطفال ضد كافة أشكال العنف و الاستغلال و التمييز و التعسف و الإهمال، وهذا ما مكن القطاع من التكفل بالعديد من حالات الأطفال في الوضعيات الصعبة، تضيف الوزيرة" حسب قولها.


الحمولة الزائدة أحد أسباب حوادث السير بموريتانيا

وزير الصيد الموريتاني: نرحب بالسنغاليين وفق ضوابط القانون