شكوى من ممرض في قرية "الحرج" بكيدماغا

الأخبار (نواكشوط) – اشتكى الممرض مولود فال ولد الحسين وهو ممرض قرية الحرج في ولاية كيدماغا من المدير الجهوي للصحة، والسلطات الإدارية، واتهمهم بتحويله تعسفيا إلى قرية أخرى بسبب ما وصفها بالشكوى الكيدية التي كان محلها.

 

وقال ولد الحسين في اتصال بالأخبار إن يعمل في الحرج منذ ثلاث سنوات ولم يرتكب أي خطأ يدعو لتحويله بشكل تعسفي، متحدثا عن محاولة شخص واحد في القرية إبعاده منها لأسباب غير مبررة على الإطلاق.

 

وأضاف ولد الحسين أنه فوجئ خلال الأيام الماضية بوصول الممرض الذي كان في قرية العوينات بولاية كيدماغا من أجل تنزيل العمل له بناء على تبادل بينهما تم بطريقة غير قانونية، مطالبا السلطات المسؤولة بالتدخل لوقف التعسف والتلاعب في هذا المجال.

 

وشدد ولد الحسين على أنه لم يرتكب أي خطأ، ولم يفعل ما يدعو لمعاقبته وتحويله بشكل تعسفي، داعيا إلى وقف هذه الإجراءات واحترام القانون.


الحمولة الزائدة أحد أسباب حوادث السير بموريتانيا

منقبون عن الذهب:الجيش أذلنا ونطالب الرئيس بإنقاذنا