وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

الرئيس الفرنسي: أتحمل المسؤولية وحدي في قضية ألكسندر بنالا

25 يوليو, 2018 - 11:36
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رفقة حارسه الشخصي ألكسندر بنالا ـ (وكالات)

الأخبار (نواكشوط) ـ قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه وحده من يتحمل المسؤولية عن اعتداء حارسه الشخصي ألكسندر بنالا على متظاهرين عمال مطلع شهر مايو الماضي، وذلك لأنه كان يمنحه الثقة.

 

وأضاف ماكرون في أول رد له على الحادثة التي تثير جدلا سياسيا وحقوقيا واسعًا في فرنسا منذ نحو أسبوع، إنه شعر بالخيبة جراء تصرف حارسه كما يظهر في مقطع فيديو تم تسريبه إلى وسائل الإعلام.

 

وتحدث الرئيس الفرنسي عن قضية بنالا أمام عدد من نواب أغلبيته في البرلمان، وذلك بعد صمت دام أكثر من خمسة أيام، مؤكدًا أنه عهد من حارسه النشاط والالتزام في العمل ليفاجئه مقطع الفيديو.

 

وكان كل من وزير الداخلية وقائد شرطة باريس أكدا في مساءلات أمام البرلمان خلال الأيام الماضية عدم علمهما بأن ألكسندر بنالا كان يشارك في اعتراض الشرطة لجماهير العمال يوم 01 مايو 2018.

 

وقد أثارت تصريحات المسؤولَين الفرنسيّين السامييْن تساؤلات عن كيف حصل بنالا على شارة الشرطة وجهاز الاتصالات اللذين كان يحملهما كما يظهر الفيديو المتداول.

 

وتؤكد وسائل إعلام فرنسية أن بنالا المقرب من ماكرون لا يخضع لأي تراتبية أمنية في صفوف أجهزة الأمن الفرنسية، فيما اتهم نواب معارضون بالبرلمان الفرنسي الرئيس ماكرون بخلق جهاز أمن موازٍ.

 

يذكر أن حارس الرئيس الفرنسي ألكسندر بنالا أوقف عن العمل مدة أسبوعين جراء الحادثة، فيما يواجه حاليا اتهامات باستخدام العنف ضد العمال وانتحال صفة شرطي.