وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

بنت خطري: أحزاب المولاة تحولت بقوة الواقع معارضة

17 أغسطس, 2018 - 17:15

الأخبار (نواكشوط) اعتبرت القيادية بحزب (عادل) ومرشحته على رأس اللائحة الوطنية للنساء، فاطمة بنت خطيري، إن حضور الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لمهرجانات الحزب الحاكم يعد استخداما لنفوذه وللدولة وهبتها ومصالحها، لصالح حزب واحد.

 

وأشارت في تدوينة على حسابها بفيسبوك، أن مثل هذا التصرف تتضرر منه "كافة الأحزاب وبشكل خاص تلك التي تعتبر نفسها موالاة لان ما جعل المغاضبين يتوجهون اليها هو ظنهم أنها محمية من طرف الرئيس ليس إلا خوفا وطمعا، أما و قد أعلن الرئيس اصطفافه مع حزب الاتحاد من اجل الجمهورية فقد أصبحت الموالاة بقوة الواقع معارضة".

 

وأضاف:" يا أحرار موريتانيا أتسكتون علي الخرق السافر للقانون؟ استخدام البث المباشر لحملة الاتحاد من اجل الجمهورية من طرف مرفق عمومي يفترض أن يقدم نفس الخدمة لكل الأطراف وكأن الأمر عادي؛ ابدأ هذا غير عادي ومرفوض وننبه عليه الهابا واللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات ولقد اعذر من انذر".