وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

متحدث باسم تواصل: مؤشرات مقلقة بخصوص نزاهة الانتخابات

22 أبريل, 2019 - 20:50

الأخبار (نواكشوط) قال المتحدث الإعلامي باسم حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) سيدي ولد عبد المالك، إن هناك مؤشرات تبعث على القلق بخصوص نزاهة الانتخابات الرئاسية المقررة يونيو القادم، مضيفا أن حزبه لاحظ أن مؤشر الشفافية تراجعت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، عن طريق غياب الضمانات الكافية.

 

واتهم ولد عبد المالك في تصريحات لـوكالة "سبوتنيك" الروسية، الحكومة، باستغلال نفوذها "وتسخير موارد الدولة لصالح مرشحها، الذي جاب مؤخرا البلاد في طائرة تابعة للمؤسسة العسكرية، وبحراسة أمنية وعسكرية مشددة"بحسب قوله.

 

واعتبر أن الانتخابات المقبلة تفتقر للحد الأدنى من شروط الشفافية، "لأن السلطة رفضت تمثيل المعارضة في اللجنة المستقلة كما ترفض إشراك المراقبين الدوليين في الانتخابات".

 

وتحدث ولد عبد المالك عن "عملية تسييس واضحة للجيش، من خلال إشراك كبار ضباطه في العمل السياسي بشكل مكشوف".

 

وتشهد موريتانيا يونيو القادم انتخابات رئاسية لن يترشح لها الرئيس محمد ولد عبد العزيز، فيما أعلن 8 مرشحين عزمهم خوض السباق الرئاسي بينهم وزير الدفاع السابق محمد ولد الغزواني.