وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

كان حاميدو بابا: غزواني مرشح الأمن الخارجي وأتعهد بزيادة رواتب الجيش

20 يونيو, 2019 - 21:05
المرشح الرئاسي كان حاميو بابا خلال خطابه في مهرجان اختتام حملته الانتخابية (الأخبار)

الأخبار (نواكشوط) – وصف المرشح الرئاسي كان حاميدو بابا المرشح محمد ولد الغزواني بأنه مرشح الأمن الخارجي، ويقدم على ذلك الأساس، مشيرا إلى أن البلاد أحوج هي للأمن الداخلي، وللأمن الغذائي، وللوحدة والتقدم والازدهار.

 

وتحدث كان حاميدو بابا خلال المهرجان الختامي لحملته في حي البصرة بمقاطعة السبخة بولاية نواكشوط الجنوبية عن حاجة البلاد إلى التغيير، وبشكل فوري، داعيا الجماهير إلى انتهاز فرصة الانتخابات الرئاسية وتجسيد التغيير من خلال التصويت يوم السبت القادم.

 

وقال كان حاميدو بابا إنه يريد لموريتانيا جيشا جمهوريا، جيشا يحمينا، ويعود إلى الثكنات العسكرية ويبقى فيها، ولا نريد جيشا مسيسا، بل جيشا يخضع للسلطة المدنية.

 

وأضاف: "نريد جيشا يكافئ المستحقين ضمنه، وليس جيشا يخدم عشرين أو أربعين أو خمسين جنرالا في الوقت الذي تعيش غالبية الجنود في البؤس".

 

وشدد كان حاميدو بابا على الحاجة إلى "المساواة والعدالة داخل المؤسسة العسكرية"، مؤكدا أنه سوف يرفع من أجور ونفقات الجيش وكذلك المدنيين وسيقوم بمضاعفة الحد الأدنى الأجور.

 

وخاطب كان حاميدو بابا أنصاره قائلا: "لا أريدكم أن تصوتي لي لأني قرابة ما تجمعني بكم، أو لعلاقة بيننا، بل لأنني أملك برنامجا طموحا لموريتانيا، كما أنني مرشح التعايش المشترك بين كل الموريتانيين، وإن كنت منحدرا من الترارزة، ومن الضفة تحديدا".

 

وتعهد كان حاميدو بابا بتخفيض أسعار المواد الأساسية، وزيادة الرواتب، وخصوصا رواتب الجيش، والموظفين، مشيرا إلى أنه سيفي بتعهداته في حال انتخابه بشكل فوري.

 

وعقد المرشح كان حاميدو بابا مساء اليوم مهرجانا ختاميا لحملته في مقاطعة السبخة، وتحدث في بدايته باللغة البولارية، قبل أن يتحدث باللغة الفرنسية.