وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

إطلاق أول ألبوم "للمديح" في موريتانيا

21 يوليو, 2019 - 14:26

الأخبار (نواكشوط) – أعلن "مركز ترانيم للفنون الشعبية" بموريتانيا عن إطلاق أول ألبوم مديحي في تاريخ موريتانيا يحمل عنون (أسكي)، ويضم الألبوم 26 مدحة (13 على آلة الطبل و 13 على آلة النيفاره).

 

وقال المركز في إيجاز وصل الأخبار إن الألبوم الأول من نوعه يشمل العديد من المدائح النبوية، بمشاركة ست مداحة، إضافة لفريق من الشدادة والممارسين للمدح النبوي الشريف.

 

وأشار المركز إلى أن الألبوم ضم مشاركات من أبرز المداحين، وهم المرحومة تسلم منت إجديد، واباي ولد عمر، وأحمد ولد اسليمان، ومحمد ولد صمبه، وموسى ولد بلال الملقب ببه، وابوه ولد مسعود.

 

وأكد المركز أن الألبوم في مراحل إنتاجه الأخيرة في فرنسا حاليا، سيطلق قريبا جدا في نواكشوط من خلال حفل تعريفي به وسهرة مخصصة لذلك، سيدعى لها مختلف الفاعلين والإعلاميين من أجل التسويق لهذا المشروع الثقافي الوطني، الذي يعد مساهمة في حفظ الذاكرة التاريخية للشعب الموريتاني.

 

ولفت مركز ترانيم إلى أن العمل على المشروع بدأ منذ سنة ونصف، وهي أول عملية إنتاج من نوعها في موريتانيا يقوم بها المركز.

 

وشكر رئيس المركز محمد عالي بلال كل الذين ساهموا في أن يرى هذا العمل النور، بمختلف تخصصاتهم ومساهماتهم في هذا المشروع الثقافي الذي يطلقه مركز ترانيم للفنون الشعبية، وخاصة المؤسسات الداعمة لهذا المجهود، والصندوق العربي للثقافة والفنون، ودار موريتانيا، وريم كيلتير، وإستديو والفجري للموسيقى.

 

وقال المركز إن سعى منذ إطلاقه إلى حفظ الذاكرة التاريخية والحقوق الثقافية للفنون الشعبية المهددة بالاندثار في موريتانيا، كما عمل على تحسين ظروف الممارسين لهذه الفنون والحفاظ عليها كخصوصية ثقافية في هذا المجتمع.