وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

الخليل ولد الطيب: طرح ثنائية القيادة السياسية وهمٌ وغباء

24 أغسطس, 2019 - 11:08
القيادي بحزب الاتحاد من أجل الجمهورية الخليل ولد الطيب خلال مقابلته مع "الأخبار" اليوم السبت 24 أغسطس 2019

الأخبار (نواكشوط) ـ وصف القيادي في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الخليل ولد الطيب من يطرحون أو يفترضون ثنائية القيادة السياسية في البلد أو يدعون إليها بأنهم "واهمون وأغبياء".

 

وشدد ولد الطيب في مقابلة مع وكالة الأخبار تنشر كاملة في وقت لاحق، على أن "تجارب الشعوب وحقائق التاريخ السياسي في العالم تفضح مثل هذا التصور، ولنا في تجارب الأحزاب العقائدية خير مثال حي".

 

كما اعتبر أن من يسعون لإعلان القطيعة مع عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز أو التنكر لها "مثاليون وغير واقعيين".

 

وعن تقييم عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز قال الخليل ولد الطيب إنه "أنجز الكثير وأخفق في الكثير"، مشيرا إلى أن تلك "طبيعة العمل البشري".

 

وأوضح ولد الطيب أن من بين مظاهر فشل ولد عبد العزيز "فشله في التعاطي مع أصحاب الرأي والسياسيين عامة".

 

وقال ولد الطيب إنه يجزم بأن الرئيس القادم لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية هو "من سيحصل على أكثرية المؤتمرين ومن سيحظى بتزكية ومباركة الأخ الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني".

 

وأكد ولد الطيب على أنه يكن الاحترام والتقدير لنائب رئيس البرلمان بيجل ولد هميد "الذي الحق في التعبير عن رأيه أو موقفه الذي لا يلزم غيره"، حيث سبق لولد هميد أن أكد أن رئيس الحزب هو من سيحدده الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

 

وعن وجهة نظره الشخصية قال ولد الطيب إن الأصلح لرئاسة حزب الاتحاد هو "كل من تتوفر فيه معايير القيادة كالمصداقية والكفاءة والنزاهة الفكرية والسمعة الأخلاقية والصدق والتجربة والخبرة والوطنية والجاذبية والحبكة السياسية ومن يمتلك نظرة شاملة لقضايا الوطن".

 

وتحدث ولد الطيب في المقابلة عن العلاقة مع دولة قطر وعن ملاحظاته على كل  من لجنة التسيير ولجنة إصلاح الحزب الحاكم وعن رجال الأعمال في الخارج، إضافة إلى مقترحاته المتعلقة بأولويات الرئيس ولد الغزواني، وغير ذلك.