على مدار الساعة

إقالة رئيس قسم بجامعة العيون بعد شكواه من عميد

23 نوفمبر, 2020 - 13:18

الأخبار (نواكشوط) ـ قال رئيس قسم اللغة العربية وآدابها في جامعة العلوم الإسلامية بمدينة العيون د.أبو بكر ولد احميد، إن الجامعة أبلغته اليوم الاثنين 23 نوفمبر 2020 بصدور مذكرة إقالته، وذلك بعد نحو شهرين من تقديمه شكوى ضد عميد الكلية.

 

وأوضح ولد احميد أن رئيس الجامعة د.محمدو ولد لمرابط يتجاهل منذ شهرين شكوى تقدم بها ضد المسؤول التربوي القائم بأعمال عميد كلية اللغة العربية والعلوم الإنسانية أحمد محمود ولد افاه.

 

وأضاف ولد احميد في تصريح للأخبار أن الإقالة تمثل انحيازا للقائم بأعمال العميد الذي تربطه علاقات اجتماعية برئيس الجامعة، رغم أن الشكوى المقدمة ضده تتعلق بمخالفات قانوية.

 

ووفق نص الشكوى يتهم رئيس قسم اللغة العربية القائمَ بأعمال عميد الكلية بالتعدي اللفظي، والتهديد المستمر بالإقالة والعقاب لمن يطالب باحترام القوانين المنظمة للكلية ووقف العبث بها.  

 

كما يتهمه بارتكاب مخالفات قانونية من بينها مصادرة صلاحيات رؤساء الأقسام وصلاحيات المجلس التربوي والعلمي والبحثي للكلية وصلاحيات لجنة الماستر، وتجاهل المقرر المتعلق بصلاحيات رئيس القسم ورفض العمل بمقتضاه، وخرق المرسوم المنظم للشهادات الوطنية  والدوس عليه، حسب نص الشكوى.

 

وجاء في شكوى الدكتور ولد احميد: «لقد اكتُتبت أستاذا للأدب العربي في كلية اللغة العربية بجامعة لعيون الإسلامية منذ إنشائها نهاية العام 2011، بناء على شهادة الدكتوراه في الأدب العربي، 2011،وقد حصلت على شهادة التأهيل الجامعي (habilitation) يناير 2020 من جامعة محمد الخامس بالمغرب، ولديّ ثمان بحوث علمية منشورة في مجلات علمية محكّمة وطنيا ودوليا، ومنذ حوالي خمس سنوات أي (من أكتوبر2015 )وأنا أسيّر قسم اللغة العربية وآدابها، وهو أكبر قسم في كلية اللغةالعربية، دون وجود منغّصات أو معيقات تذكر».

 

وأضاف: «ما إن عُين المسؤول التربوي  الجديد أحمد محمود افاه، حتى بدأ الوضع يتأزّم؛ رغم أنني رحّبت بتعيينه وهنّأته، لكنه حرص على وضع العراقيل أمام عملي ومصادرة صلاحياتي في القسم، معلنا تجاهل القانون، ضاربا به عرض الحائط، مهددا كل حين بإقالتي، ومعاقبتي».