وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

إعادة سجنين سلفيين من سجن صحراوي بموريتانيا

8 مايو, 2017 - 13:40
ولد السمان خلال اقتياده للمحاكمة 2007

الأخبار (نواكشوط) – أعادت السلطات الموريتانية اليوم الاثنين 08 – 05 – 2017 السجينين السلفيين الخديم ولد السمان، والسالك ولد الشيخ، من سجن في عمق الصحراء الموريتانية قرب العين الصفرة بولاية آدرار.

 

وقالت مصادر في نواكشوط إن السجينين يوجدان الآن لدى الدرك الموريتاني، فيما بدأ إعداد مكان لإيوائهما في السجن المركزي بنواكشوط.

 

ونقلت السلطات الأمنية والقضائية بعض السجناء السلفيين إلى السجن الصحراوي عقب الأحداث التي عرفها السجن المركزي في يناير 2015، حيث احتجز السجناء رهينتين من الحرس، وطالبوا بإطلاق سراح بعض السجناء الذي أكملوا محكوميتهم، وهو ما استجابت له السلطة مقابل إطلاق سراح الرهينتين.

 

وألحقت السلطة بهم السجين السلفي السالك ولد الشيخ بعد القبض عليه في غينيا بيساو، بعد هروبه من السجن ليل 31 – 12 – 2015، وخروجه من البلاد عبر السنغال، ليتم القبض عليه في غينيا بيساو وإعادته إلى نواكشوط عبر طائرة خاصة.

 

وسبق للقضاء الموريتاني أن أدان عددا من السجناء السلفيين بينهم ولد السمان، وولد الشيخ بالإعدام جراء تنفيذهم عمليات في موريتانيا، وانتمائهم لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي.