على مدار الساعة

حملة الشهادات المزارعون: وزير التنمية الريفية يتلهى على مأساتنا

8 أبريل, 2021 - 14:44

الأخبار (نواكشوط) ـ قال حملة الشهادات في مزرعة أمبورية إن وزير التنمية الريفية الدي ولد الزين يتلهى على مأساتهم، متهمين إياه بتقديم وعود معسولة «تأكد كذبها بشكل موثق».

 

وأضاف بيان صادر عن المجموعة أن الوزير ولد الدي كان قد «أبدى تفهما على استحياء تضمن اعترافا منه بتعويض المجموعة عن توقف أربع حملات -دون تبرير ولا مسوغ، ودعمها وحقها في الاستصلاح والتمويل».

 

وأكد البيان أن ولد الدي وعدهم بإرسال رسالة طلب الدعم لوزارة الاقتصاد، كما اتصل أمامهم على وزير الاقتصاد بهذ الخصوص، وعلى مدير صونادير بشأن الاستصلاح والتزم به وبمشاركتهم في الحملة الصيفية والعمل على الحصول على التمويل، «وأخيرا اتضح زيف رسالة الدعم وتأكد كذبها بشكل موثق».

 

وأضاف البيان «للأسف الوزير أدي ول الزين لا يرى لنا كرامة الإنسان، ولا يحترم فينا حتى مشاعر البشر. أما أن ينظر إلينا كمواطنين ومثقفين وحملة شهادات وأصحاب حقوق فهذ حلم إبليس بالنعيم».

 

واتهم البيان الوزير بأنه حاول سابقا «مغالطة النواب والرأي العام في غيابنا حول الملف. تلك المحاولة التي انقلبت عليه فجنى على نفسه من حيث أراد الجناية علينا، وسلقته ألسنة شرفاء النواب».

 

وشددت المجموعة في بيانها على رفض أي تنازل عن الحقوق، مناشدة الرئيس محمد ولد الغزواني: «ألحقونا بركب من أنصفتموهم فقد طال الأمد وادلهم الخطب».