على مدار الساعة

10:53

مدير "موري بوصت" يتعهد بعصرنتها وضمان استقطابها للفاعلين الاقتصاديين

22 يناير, 2022 - 18:21
المدير العام للشركة الموريتانية للبريد "موري بوصت" علي ولد عيسى خلال مؤتمر صحفي سابق (الأخبار - أرشيف)

الأخبار (نواكشوط) – تعهد المدير العام للشركة الموريتانية للبريد "موري بوصت" علي ولد عيسى بعصرنة هذه المؤسسة، وضمان استقطابها للفاعلين الاقتصاديين في البلاد، مؤكدا أن النشاط المالي لها سيتحول قريب إلى  بنك بريدي مختص في التنمية الاجتماعية للبلد.

 

وأضاف ولد عيسى في تصريحات له خلال زيارة قام لمصالح شركته في الزويرات عاصمة ولاية تيرس الزمور أن إدارته تسعى لإنشاء شركة لتوفير خدمة الأنترنت بجودة عالية، كما أنها تعمل على إنشاء شركة للاتصالات الافتراضية، لافتا إلى أنها حتى ولو لم تكن مشغلا وطنيا، ولا تتوفر على الترخيص، فإن بإمكانها تتعاقد مع أحد المشغلين وفقا لإجراءات متعارف عليها دوليا.

 

وقال ولد عيسى إن المؤسسة ستعمل في مجال التجارة الإلكترونية، لأنها من المجالات الواعدة على المستوى العالمي وهي مرتبطة ارتباطا عضويا بمؤسسة البريد، لأن التجارة الإلكترونية غير ممكنة دون عناوين، والعناوين من الاختصاص الحصري لشركة البريد.

 

ولفت ولد عيسى إلى مؤسسته أطلقت تطبيقا تجريبيا خلال الأسابيع الأخيرة تحت اسم "بريد كاش"، مردفا أنه سيعلن عنه بشكل رسمي في الأيام المقبلة، وسيمكن من المخالصة عبر الهاتف لجميع المعاملات المالية، وستواكبه شبكة للتحويل المالي تدعى "بريد كاش".

 

وأشار إلى مؤسسة موري بوصت " تمتلك 36 وكالة على المستوى الوطني، وتوفر أغلب الخدمات البنكية للزبناء بأقل تكلفة مقارنة بمثيلاتها، كما توفر كذلك الخدمات البريدية التقليدية علاوة على خدمة البريد السريع، واعدا بتوسيع هذه الخدمات لتشمل جميع مقاطعات البلاد في الأفق القريب.

 

كما وعد بأن تتوسع لتعم في مرحلة ثانية البلديات، ثم التجمعات السكنية الكبيرة في البلاد في مرحلة لا حقة، لتكون خدمات موري بوصت قريبة من المواطنين في كل أماكن وجودهم.

 

ودعا ولد عيسى جميع الفاعلين الاقتصاديين الخصوصيين والمؤسسات العمومية للتعاون مع مؤسسة موري بوصت، لأنها مؤسسة حكومية مضمونة، توفر الخدمات التجارية والبريدية بجودة عالية، وفقا لحاجيات الزبناء وطلباتهم وبوسعها تكييف عروضها التجارية وفق حاجيات المؤسسات والأفراد لتتلاءم مع حاجياتهم التجارية.

 

كما طالب المؤسسات الحكومية والخصوصية والأفراد باحترام القانون رقم: 015-2004 المنظم للبريد والذى ينص على أن نقل وإرسال الطرود البريدية التي لا يتجاوز وزنها 01 كلغ هي من الاختصاص الحصري لمؤسسة البريد.