وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

اشتباك بالأيدي داخل الجمعية الوطنية بجنوب إفريقيا بحضور زوما

10 فبراير, 2017 - 22:55
اشتباك بالأيدي بين برلمانيين من حزب "المناضلون من أجل الحرية الاقتصادية" وعناصر من الأمن بالجمعية الوطنية في جنوب إفريقيا.

الأخبار (نواكشوط) ـ اشتبك برلمانيون من حزب "المناضلون من أجل الحرية الاقتصادية" مع عناصر من قوات الأمن داخل مبنى الجمعية الوطنية بجنوب إفريقيا، بينما كان رئيس البلاد جاكوب زوما يلقي خطابا أمام النواب.

 

 

وقد وقع الاشتباك بالأيدي حينما قاطع النواب الرئيس أثناء إلقاء كلمته متهمينه ب"سرقة الدستور"، وهو ما دفع عناصر من قوات الأمن التي قدر عددها داخل مبنى الجمعية وفي محيطها ب 400 جندي، إلى التدخل.

 

 

وندد جوليوس ماليما القيادي بحزب "المناضلون من أجل الحرية الاقتصادية" خلال مؤتمر صحفي ب"عسكرة الجمعية الوطنية" مضيفا أن "الحزب مستعد للقتال من أجل الحقيقة، ولن يصد عن ذلك ترهيب الشرطة وعناصر الأمن".

 

 

 من ناحية أخرى اتهم زعيم التحالف الديمقراطي موسي مايمان نظام زوما ب"سرقة الدستور، وانتهاكه، والسماح للجيش بدخول الحرم البرلماني واستخدام الغاز المسيل للدموع".

 

 

ولوح موسي بتقديم شكوى إلى المحكمة ضد ما حصل في الجمعية الوطنية، متهما حزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم ب"التغاضي عن الفساد وانتهاك الدستور".